بكين 8 أكتوبر 2019 (شينخوا) أعربت وزارة التجارة الصينية اليوم (الثلاثاء) عن معارضة الصين الشديدة لإضافة الولايات المتحدة 28 كيانا صينيا إلى "قائمة الكيانات" الخاصة بها، وحثت الجانب الأمريكي على حذفها من القائمة في أقرب وقت ممكن.

وذكر متحدث باسم الوزارة أن الجانب الصيني لاحظ أن وزارة التجارة الأمريكية أضافت 28 كيانا صينيا إلى "قائمة الكيانات"، وسيستمر في متابعة التطورات.

ولطالما فرضت الولايات المتحدة عقوبات من جانب واحد على الكيانات الصينية وفقا لقانونها الداخلي، وهذه المرة، تحت ستار حقوق الإنسان، فرضت عقوبات على 28 وكالة حكومية محلية صينية ومؤسسات صينية من خلال إضافتها إلى "قائمة الكيانات". وفي الوقت نفسه، اغتنمت واشنطن الفرصة لتشويه سياسات الحوكمة في الصين والتشهير بها في منطقة شينجيانغ الويغورية ذاتية الحكم، وتدخلت بشكل صارخ في الشؤون الداخلية للصين، حسبما ذكر المتحدث.

وأشار المتحدث إلى أن "الجانب الصيني أعرب عن سخطه ومعارضته الشديدتين لهذا الأمر."

وقال المتحدث إن شينجيانغ من الشؤون الداخلية البحتة للصين، وتتعلق بسيادة الصين وأمنها ووحدة أراضيها.

ولفت إلى أنه فيما يتعلق بالقضايا المتعلقة بشينجيانغ، فلا يوجد أحد في وضع افضل للحكم في هذا الشأن من الصين حكومة وشعبا، ولا يسمح لأي دولة أو قوى خارجية بالتدخل.

وقد أثبتت الوقائع أن سلسلة من سياسات وتدابير الحوكمة التي تبنتها الصين في شينجيانغ قد حظيت بدعم الشعب من جميع القوميات وحققت نتائج عظيمة، وفقا للمتحدث الرسمي.

وحاليا في شينجيانغ، اكتسب الاقتصاد قوة دفع قوية للتنمية، ويعيش السكان من جميع القوميات في وئام، والمجتمع يحظى بالاستقرار، ولم تقع هجمات إرهابية في السنوات الثلاث الماضية، وفقا للمتحدث الذي أكد أن هذا الأمر "واضح للجميع."

وأوضح المتحدث أن الجانب الصيني يحث الولايات المتحدة بقوة على التوقف فورا عن الإدلاء بتصريحات غير مسؤولة حول شينجيانغ، ووقف الأفعال الخاطئة بالتدخل فى الشؤون الداخلية للصين، وحذف الكيانات الصينية ذات الصلة من "قائمة الكيانات" في أقرب وقت ممكن.

وقال المتحدث "إن الجانب الصيني سيتخذ أيضا جميع التدابير اللازمة لحماية مصالحه بكل حزم."