بكين أول ديسمبر 2019 (شينخوا) تحدث رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ هاتفيا مع رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين اليوم (الأحد)، وناقشا العلاقات بين الصين والاتحاد الأوروبي وكذا التعاون في مجالات مثل التعددية والتجارة الحرة والتغير المناخي.

وهنأ لي فون دير لاين على توليها منصبها الجديد وأشاد بالتنمية الحالية للعلاقات بين الصين والاتحاد الأوروبي.

وأوضح أن الصين والاتحاد الأوروبي شريكان تعاونيان رئيسيان لبعضهما البعض ويلتزمان بدعم التعددية والتجارة الحرة.

وقال لي إن الصين دائما تدعم عملية التكامل الأوروبي بقوة، مشيرا إلى أن الجانبين يركزان على المصالح المشتركة وتعزيز التواصل الاستراتيجي والتعاون الشامل، ما يفيد لكل من الصين والاتحاد الأوروبي والعالم أجمع.

وأوضح أنه بما أن الصين أكبر دولة نامية بالعالم، لا يزال الطريق طويلا أمامها لتحقيق التحديث.

وأضاف أن الصين ستتمسك بنشاط بالتزامات اتفاق باريس وستبذل جهودا شاقة لمعالجة التغير المناخي وستحسن باستمرار البيئة خلال عملية التصنيع والحضرنة والتحديث الزراعي، وستعمل مع المجتمع الدولي، من بينه الاتحاد الأوروبي، لمعالجة التغير المناخي.

ورحب لي أيضا بقادة الاتحاد الأوروبي الجدد لزيارة الصين لحضور القمة الـ22 بين الصين والاتحاد الأوروبي العام المقبل.

ومن جانبها، قالت فون دير لاين إن حقيقة أنها أجرت مكالمة هاتفية مع رئيس مجلس الدولة الصيني في يوم توليها منصبها تشير إلى أن الاتحاد الأوروبي يقدر بشدة علاقاته مع الصين.

وأشارت إلى أن عام 2020 سيكون علامة بارزة في تنمية العلاقات بين الصين والاتحاد الأوروبي، حيث سيشهد سلسلة من التبادلات الهامة رفيعة المستوى، مشيرة إلى أنها تتطلع إلى حضور القمة الـ22 بين الصين والاتحاد الأوروبي في الصين.

وأوضحت أن الاتحاد الأوروبي والصين يشتركان في مجموعة كبيرة من المصالح في مجالات مثل التنمية المستدامة ومفاوضات اتفاقية الاستثمار بين الصين والاتحاد الأوروبي.

وذكرت أن التعامل مع التغير المناخي أولوية للمفوضية الأوروبية الجديدة، مضيفة أن المفوضية تشيد بجهود الصين في القضية وتستعد للعمل مع الصين لتعزيز التعاون في معالجة التغير المناخي وإصلاح منظمة التجارة العالمية من أجل تدعيم التقدم في العلاقات بين الاتحاد الأوروبي والصين.