بكين 13 سبتمبر 2021 (شينخوا) حذرت الصين اليوم (الاثنين) الولايات المتحدة من أي محاولة للتطوير الجوهري لعلاقاتها مع تايوان أو المشاركة في أي تفاعلات رسمية معها، ما يشمل السماح بتغيير اسم "مكتب الممثل الاقتصادي والثقافي لتايبي" في الولايات المتحدة.

وقال تشاو لي جيان المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية في مؤتمر صحفي إن الصين قدمت احتجاجا رسميا للولايات المتحدة إزاء تقارير إعلامية تفيد بأن إدارة بايدن تفكر في السماح لسلطة تايوان بتغيير اسم "مكتب الممثل الاقتصادي والثقافي لتايبي"، ليصبح "مكتب تايوان التمثيلي".

وقال إن مبدأ صين واحدة هو الأساس السياسي الذي ترتكز عليه العلاقات بين الصين والولايات المتحدة، ويذكر البيان المشترك بين الصين والولايات المتحدة بشأن إقامة العلاقات الدبلوماسية أن شعب الولايات المتحدة سيحافظ على العلاقات الثقافية والتجارية وغيرها من العلاقات غير الرسمية مع أهالي تايوان.

وأضاف أنه في يوم 10 سبتمبر، قال الرئيس الأمريكي جو بايدن في اتصال هاتفي مع الرئيس الصيني شي جين بينغ إن الولايات المتحدة لا تعتزم تغيير سياسة صين واحدة.

وقال إنه يتعين على الولايات المتحدة الالتزام بمبدأ صين واحدة والبيانات المشتركة الثلاثة بين الصين والولايات المتحدة، والوفاء بالتزاماتها من خلال إجراءات ملموسة، ووقف جميع أشكال التبادلات الرسمية مع تايوان، والعزوف عن رفع مستوى العلاقات الجوهرية مع تايوان.

وأوضح تشاو أن هذا يجب أن يشمل الامتناع عن إعادة تسمية المكتب في الولايات المتحدة ووقف إرسال إشارات خاطئة إلى ما تسمى القوى الانفصالية لـ"استقلال تايوان".

وقال إنه "يتعين على الولايات المتحدة معالجة قضية تايوان بطريقة حكيمة، خشية أن تقوض بشكل خطير العلاقات الصينية-الأمريكية والسلام والاستقرار عبر مضيق تايوان".