بكين 4 يوليو 2022 (شينخوا) تعارض الصين بشدة التصريحات غير المسؤولة التي أدلى بها مسؤول من وكالة الفضاء الأمريكية ((ناسا)) بشأن برنامج الفضاء الصيني، حسبما قال متحدث باسم وزارة الخارجية الصينية اليوم (الاثنين).

ووردت أنباء تفيد بأن مدير الوكالة بيل نيلسون قال إن برنامج الفضاء الصيني "عسكري".

وردا على ذلك، قال المتحدث تشاو لي جيان في مؤتمر صحفي يومي إن هذه ليست المرة الأولى التي تتجاهل فيها ناسا الحقائق وتشوه سمعة الصين، لافتا إلى أن بعض المسؤولين الأمريكيين يقومون بشكل مستمر بتلفيق الاتهامات لقضية الفضاء الخارجي الطبيعية والمعقولة لدول أخرى وتشويهها، مؤكدا أن الصين تعارض بشدة مثل هذه التصريحات غير المسؤولة.

وأضاف تشاو أن نيلسون ينبغي أن يكون مدركا تماما للتاريخ المظلم لبرنامج الفضاء الأمريكي، والدور السلبي الذي لعبته الولايات المتحدة في خلق مخلفات فضائية، وإثارتها لسباقات التسلح في الفضاء الخارجي، وتقويضها الاستقرار الاستراتيجي العالمي، والتهديد الهائل الذي تشكله الولايات المتحدة على الاستخدام السلمي للفضاء الخارجي.

وفي السنوات الأخيرة، عرّفت الولايات المتحدة الفضاء الخارجي علنا بأنه مجال قتالي، وسرعت من تشكيل قوة الفضاء الخارجي، وطوّرت ونشرت أسلحة هجومية في الفضاء الخارجي، وقاومت لفترة طويلة بشكل سلبي التفاوض بشأن الوثائق القانونية المتعلقة بالسيطرة على الفضاء الخارجي، وعززت باستمرار التعاون العسكري في الفضاء الخارجي مع حلفائها، حسبما ذكر المتحدث.

وقال المتحدث إن الولايات المتحدة وضعت عقبات في التعاون الفضائي، وفرضت عقوبات تعسفية على وكالات الفضاء في الدول الأخرى، وطبقت قوانين لتقييد التعاون والتبادلات في مجال الفضاء مع الصين.

وأكد أن الصين تؤيد الاستخدام السلمي للفضاء الخارجي، وتعارض سباق التسلح في الفضاء الخارجي، وتدعو إلى بناء مجتمع مصير مشترك في الفضاء الخارجي.

وشدد تشاو على أن استكشاف الصين للفضاء الخارجي يفي بالحاجات المشروعة لاقتصاد البلاد ومجتمعها وعلومها وتكنولوجياتها وأمنها، مشيرا إلى أنه يتم تطوير صناعة الطيران في الصين بشكل مستقل، ولا يمكن التشكيك في حقوق البلاد وإنجازاتها أو تشويهها.

وقال "نحث المسؤول الأمريكي على الجدية في تحمل المسؤوليات التي ينبغي أن تضطلع بها أي دولة كبرى، ومراجعة وتصحيح الأقوال والأفعال السلبية للجانب الأمريكي إزاء الفضاء الخارجي بكل جدية، وتقديم الإسهامات اللازمة لحماية السلام والأمن المستدامين في الفضاء الخارجي".