طوكيو 21 يناير 2023 (شينخوا) قال باحث في مركز أبحاث ياباني إن الآفاق الاقتصادية للصين في عام 2023 تبدو واعدة، مشيرا إلى أنه بالنظر إلى تحسين الصين لاستجابتها الخاصة بكوفيد-19، فمن المرجح أن يشهد الاقتصاد انتعاشا قويا هذا العام.

وأبدت العديد من المؤسسات المالية الدولية تفاؤلها بشأن توقعات الاقتصاد الصيني.

وذكر دينغ كه، كبير الباحثين في معهد الاقتصادات النامية التابع لمنظمة التجارة الخارجية اليابانية، في مقابلة مكتوبة مع وكالة أنباء ((شينخوا)) أنه متفائل أيضا بشأن التخطيط الاقتصادي للصين لعام 2023.

وقدّر أنه يمكن تحقيق نمو في الناتج المحلي الإجمالي بأكثر من 5 في المائة.

وفي حديثه عن الصناعات التنافسية في الصين، أشاد دينغ بالاقتصاد الرقمي للصين وأن الصين تقود العالم في عدد المصانع المنارات، والتي تقود الطريق إلى الصناعة 4.0 وتمثل أعلى مستوى من التصنيع الذكي العالمي.

وأشار دينغ إلى أن الاقتصاد الرقمي يمثل حوالي 40 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي للصين وأن النسبة آخذة في الارتفاع، مبينا أنه ليس فقط طرف الاستهلاك، بل أيضا طرف الإنتاج المرتبط بالتحول الرقمي يشهد ازدهارا.

وقال دينغ إن التحول الرقمي هو تكنولوجيا نموذجية للأغراض العامة، والبلد الذي يواصل الاستثمار في هذا المجال ويسعى جاهدا للحفاظ على مكانته الرائدة في العالم سيشهد زيادة كبيرة في الإنتاجية على المدى الطويل.

ويعتقد دينغ أيضا أن الصين تتمتع بمزايا كبيرة في صناعات أخرى مثل الطاقة الجديدة والمركبات الكهربائية.

وأضاف دينغ أن الصين هي أكبر قاعدة تصنيع في العالم للخلايا الشمسية ومعدات الطاقة الريحية، لافتا إلى أن الصين تفوقت على ألمانيا في صادرات السيارات لتصبح ثاني أكبر دولة في العالم بفضل التطور الهائل لصناعة المركبات الكهربائية.

وقال دينغ إنه طالما أن الصين لديها القدرة على تنمية صناعات جديدة باستمرار وفتح مسارات جديدة وتمكين النمو السريع للشركات الناشئة، فإن التنمية الاقتصادية للصين ستظل دائما ديناميكية.