لندن 16 يونيو 2017 (شينخوا) ارتفعت التجارة البينية للسلع بين بريطانيا ومدينة قوانغتشو بجنوب الصين بنسبة تتجاوز 40 في المائة في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2017، لتصل قيمتها إلى أكثر من 700 مليون دولار أمريكي، حسبما كشفت أرقام جديدة.

وقد أعلن عن هذه الأرقام التجارية بالتزامن مع زيارة إلى لندن قام بها تساي تشاو لين نائب عمدة هذه المدينة الساحلية الواقعة في جنوب الصين. وهدفت زيارته إلى مواصلة تعزيز مكانة قوانغتشو كمركز رئيسي للتجارة والاستثمار بالنسبة للاقتصادات الغربية الكبرى.

وشهدت الزيارة إلقائه كلمة خلال منتدى بحث في مقاربات عملية الابتكار ووجهات النظر المفتوحة بين بريطانيا وقوانغتشو.

وقال تساي تشاو لين، الذي انضم إلى شركاء رئيسيين في لندن لمناقشة العلاقات المستقبلية بين قوانغتشو وبريطانيا، إنه "في ظل ما تتمتع به قوانغتشو من بيئة صديقة للأعمال ومزايا جغرافية إستراتيجية وتاريخ يبرهن على أنها مركزا رائدا للتجارة الداخلية والخارجية ونمو هائل في جميع الصناعات، أعرب عن اعتقادي بأن مدينتنا مستعدة للمساعدة في دفع نمو الشركات البريطانية التي تستعد إستراتيجيا لمستقبل مشرق".

ويعد هذا الحدث الذي أقيم في لندن هذا الأسبوع مقدمة لمنتدى فورتشن العالمي 2017 المرتقب الذي يقام في ديسمبر من هذا العام في قوانغتشو.

وتظهر أحدث الإحصاءات أن حجم تجارة السلع بين قوانغتشو وأوروبا في العام الماضي بلغ 19.08 مليار دولار أمريكي، مثلت بريطانيا فيه وحدها 2.39 مليار دولار أمريكي، بزيادة نسبتها 7.7 في المائة على أساس سنوي.