الأمم المتحدة 12 يونيو 2018 (شينخوا) قال المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة المشتركة للإيدز ميشيل سيديبي يوم الثلاثاء في مقر الأمم المتحدة بعد تقديم تقريره بشأن أحدث التطورات في جهود الوكالة ضد المرض إن الصين تلعب دورا كبيرا في مكافحة الإيدز.

وأوضح المسؤول البارز بالأمم المتحدة أنه في منتصف الطريق إلى التزامات المسار السريع للعام 2020 والتي اتفقت عليها الجمعية العامة عام 2016، أحرز العالم تقدما قويا باتجاه القضاء على الوباء بحلول عام 2030.

وقال سيديبي إن الصين تجعل التعليم العمل المحوري والتأكد من معالجة قضايا الصرف الصحي والبيئة والاهتمام بالرياضة وغيرها.

وأضاف المسؤول الأممي أن الصين وإفريقيا تجمعهما شراكة رائعة. وسيجتمع وزراء الصحة الأفارقة لبحث ما سيكون عليه النموذج الجديد لتعزيز نظام تقديم الخدمات ذات الصلة.

وقال إن الصين ذهبت إلى سيراليون لمساعدة الأفارقة لمكافحة الإيبولا، مضيفا أن الصين، التي تتمتع بخبرات ناجحة في مجال "الأطباء الحفاة"، يمكنها أن تلعب دورا حاسما في تدريب العاملين بمجال الصحة المجتمعية.

وذكر سيديبي أن وكالة أنباء ((شينخوا))، إحدى المجموعات الإعلامية الرائدة في العالم، كانت في الصدارة في تقاسم النتائج وجعل الناس يفهمون ما يجب معالجته ومحاولة التعبئة وحشد التأييد وخلق المجال للتغيير الاجتماعي .

وأضاف أن برنامج الأمم المتحدة المشترك للإيدز قد أقام شراكة مميزة ورائعة.

يذكر أن برنامج الأمم المتحدة المشترك للإيدز قد وقع مذكرة تفاهم مع وكالة أنباء ((شينخوا)) عام 2010 وقاما بحملات إعلامية مشتركة في مجال مكافحة الإيدز. وقد عززت وكالة الأمم المتحدة علاقاتها مع الحكومة الصينية في مكافحة الوباء فى الصين وخارجها.