بكين 13 سبتمبر 2018 (شينخوا) قال متحدث باسم وزارة التجارة اليوم (الخميس) إن الصين تلقت دعوة من الولايات المتحدة لإجراء مفاوضات تجارية.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم الوزارة قاو فنغ في مؤتمر صحفي في بكين، وقال إن الصين ترحب بالخطوة وأن البلدين تجريان محادثات بشأن التفاصيل.

وأضاف "واصلت فرق التفاوض بالجانبين إجراء الاتصالات بمختلف أشكالها وأجريا تبادلات حول شواغل الجانبين مؤخرا"، مشددا على أن الصين تعتقد أن تصعيد النزاع التجاري يتعارض مع مصلحة الجميع.

وردا على الرسوم الأمريكية الإضافية المحتملة على كل الواردات الصينية، قال قاو إن زيادة الرسوم الجمركية من جانب واحد يضر بمصالح شعبي الصين والولايات المتحدة والعالم أجمع.

وتابع بأن الولايات المتحدة تجاهلت معارضة عدد كبير من ممثلي الصناعة والمستهلكين وواصلت نشر أخبار ربما تؤدي لتصعيد حدة الاحتكاكات التجارية.

وقال أيضا أن "هذا السلوك الابتزازي والضغط لا يجدي نفعا مع الصين ولن يساعد في حل المشكلة."

وأشار قاو إلى أن الصين تأمل أن تتبع الولايات المتحدة رغبة شعبها وأن تتبنى إجراءات براجماتية لإعادة العلاقات الاقتصادية والتجارية الصينية الأمريكية لطبيعتها عبر الحوار والتشاور المتكافئ والصادق.

وخلال رده على سؤال حول التهديد الأمريكي بفرض عقوبات على شركات صينية باستخدام مبرر سرقة حقوق الملكية الفكرية، قال قاو إن الصين تأمل أن تعامل الولايات المتحدة أعمال الشركات الصينية على نحو موضوعي وعادل.

وقال قاو "نأمل ألا تطارد الولايات المتحدة الريح وتقبض على الظلال وألا تسعى لاختلاق أعذار للحمائية التجارية لتجنب فقدان ثقة الشركات العالمية ومنها الصينية في بيئة الأعمال الأمريكية."