بكين 10 أكتوبر 2018 (شينخوا) قال رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ اليوم (الأربعاء) في بكين خلال اجتماعه مع هارالد كروجر الرئيس التنفيذي لشركة ((بي أم دبليو)) إن الصين ستدعم مستوى أعلى من الانفتاح وستظل مكانا مثاليا للاستثمار الأجنبي.

وأضاف لي أن "تعميق التعاون البراجماتي بين الصين وألمانيا يخدم المصالح المشتركة للجانبين"، مشيرا إلى ان مشروعا جديدا للتعاون بين بي أم دبليو والصين في مدينة شنيانغ بشمال شرقي الصين سيكون أول مشروع ينتفع من تخفيف القيود على الأنصبة الأجنبية في المشروعات المشتركة للسيارات في الصين.

واستطرد لي قائلا أن تدابير الانفتاح الجديدة تترجم إلى تدابير ملموسة.

وتابع أنه "في المستقبل ستصبح هذه التدابير أقوى وسيتم إرساء مستوى أعلى من الانفتاح وستظل الصين مكانا مفضلا للاستثمار الاجنبي على المدى الطويل."

وأضاف "نحن نرحب بالشركات من دول مختلفة، من بينها الشركات الألمانية لاستغلال هذه الفرصة وتوسيع الاستثمار في الصين وتحقيق تنمية مشتركة ونتائج مربحة للجانبين".

وقال كروجر إن الصين أكبر الأسواق بالنسبة لشركة بي أم دبليو وتهتم الشركة بفرصة الاستثمار في البلاد.

وأضاف كروجر أن الشركة ستستغل فرصة تدشين مصنع جديد في شنيانغ لتوسيع التعاون مع الصين وتحقيق منفعة مشتركة ووضع مربح للجانبين ، حيث سيتم بيع طرازات مختلفة من سيارات بي أم دبليو في أسواق عالمية، من بينها الصين.