11 أكتوبر 2018 / شبكة الصين / ظهرت روبوتات "يوندوه" الذكية مؤخرا بشكل رسمي في صالة الركاب رقم 2 بمطار قوانغتشو باييون الدولي، بهدف مساعدة المسافرين وتقديم خدمات معلومات الرحلات والتفاعل الصوتي وتحديد المواقع والأنشطة الترفيهية التفاعلية للمسافرين الدوليين من خلال خدمة البيانات الكبيرة والحوسبة السحابية.

وطوّر مطار قوانغتشو باييون الدولي بالتعاون مع شركة "نان هو تشانغ شيانغ" الصينية الروبوت "يوندوه"، وبدأ حاليا الاستعانة بـ80 روبوتا، على أن يصل عددها إلى 200 لتغطية جميع عمليات السفر في صالتي الركاب بالمطار.

وتسعى المطارات الرئيسية في الصين والعالم لبناء "مطارات ذكية"، والتي أصبحت تكنولوجيا الروبوتات جزءا هاما منها لتحسين خدمات المطارات. وتعد هذه المرة الأولى التي تستخدم فيها الروبوتات على نطاق واسع في المطارات الصينية.

وزوّد "يوندوه" بكاميرا عالية الدقة ونظام استشعار ذكي ولوحة بيانات تعمل باللمس، إضافة إلى نظام معالجة مركزي يجمع بين وظائف تحديد المواقع والتعرّف على الوجه والتفاعل الصوتي متعدد اللغات. كما يمكن تطوير وظائف الروبوت بما يتناسب مع احتياجات المطار.

وفي الوقت الحالي، تقدّم الروبوتات خدمات الرّد على الاستفسارات وتحديد المواقع. وستطبّق وظائف التفاعل الصوتي متعدد اللغات ومسح بطاقة صعود الطائرة والتعرّف على الوجه وخدمة الخرائط الملاحية عبر تكنولوجيا الواقع المعزز، ستطبق تدريجيا.

ومن خلال تقنية الترجمة باستخدام البيانات الكبيرة ونظام الحوسبة السحابية، تستطيع هذه الروبوتات التفاعل مع المسافرين بلغات متعددة، حيث سيجيب نظام الذكاء الاصطناعي الداخلي على أسئلة المسافرين حسب معلومات الصوت والصورة التي ينقلها خادمه الرئيسي. وإضافة إلى وظائفه التفاعلية، يتمتع "يوندوه" بتصميم جذاب ومهارات متعددة.

وخلال عرض ميداني قدم 20 روبوتا من طراز "يوندوه" عروضا فنية من غناء ورقص، نالت ترحيب المسافرين.